FMC World

أول إعلام إنساني شرق أوسطي في أمريكا و العالم

حكمة اليوم:

كثيرةٌ هي نكباتُ الشرّير، أما المتوكلُ على الرَّبِّ فالرّحمةُ تحيطُ بهِ مز ٣٢: ١٠
FMC World

كن مسيحي

لماذا ينبغي أن أكون مسيحياً

نعلم بما لا مجال للشك فيه أن حياتنا على هذه الأرض لن تتكرر و أننا موجودين عليها كرحلة قصيرة مؤقتة أشبه باختبار لننال بعده إما حياةً أبديةً أو عذاباً أبدياً.
من هنا يأتي سعي كل البشر الى الطريقة المثلى التي تضمن لهم النعيم الأبدي ( ملكوت الإله ) و من هذا المنطلق عليك أن تسأل نفسك بعض الأسئلة التي ستوصلك لنقطة البداية :

1- هل أتبع الإله الحق؟ أم ورثت ديني عن أهلي دون تعمق وفهم؟

الدين الذي يوصل للإله الحق ينبغي أن يتمتع أتباعه بالمحبة و الرحمة و الانسانية حيث علمنا الرب يسوع المسيح أن نميز الدين الحق من الدين المزيف الذي يأتي به نبي كذاب بقوله ( متى 7: 16 احترزوا من الأنبياء الكذبة من ثمارهم تعرفونهم )

2- كيف أعلم أني على الطريق الصحيح أو أني ضال هالك ؟

من شكل حياتك على الأرض فان كانت حياتك تعيسة مدمرة مليئة بالاخفاقات و المرض و العوز فاعلم انك على طريق الشيطان لأن الرب الإله الحق وعد اتباعه بالنجاح و الشفاء و النصرة و القوة و يؤكد على ذلك يسوع المسيح بقوله في لوقا 17: 21 لأن ها ملكوت الله داخلكم. ولا يمكن أن يكون ملكوت الإله داخلك و يتركك تعاني الذل و الحاجة.

3- كيف أميز الإيمان الصحيح الذي يوصل للحياة الأبدية ؟

من ممثل هذا الايمان، حيث ممثل ايماننا هو الرب يسوع المسيح الذي قام من بين الأموات معطياً لنا وعداً أنه سيقيمنا بعد الموت بينما أنبياء الأديان الأخرى ماتوا دون حتى أن يستطيعوا أن يقيموا أنفسهم من الموت.
فمن نصدق ؟  أنصدق الحي الى أبد الآبدين ؟ أم نصدق الموتى ؟

كيف تصبح مسيحياً

1- آمن أن الإله يحبك
تبدأ بشرى الإيمان المسيحي بإدراك أنك محبوب ومقبول من الإله خالق الكون. علمنا يسوع المسيح أن ندعو الإله ب “الآب”. على الرغم أن بعض الناس قد يفتقرون إلى الخبرة الإيجابية لأبوين محبين، إلا أنه يمكن لمعظم الناس تخيل ما يمكن أن تعنيه كلمة “أب” في أفضل حالاتها ومعناها الإيجابي. إنه الشخص الذي يساهم في مجيئنا للحياة، ويمدنا بالحب، ويوفر الرعاية، يحمي، يوجه، يراقب، ويساعدنا على النمو والنضوج. هذا بالفعل نموذج جيد لنفهم كيف يقوم الإله بعمله الأبوي معنا. حتى عندما نبتعد عنه أو نرفضه، فهو يبقى يهتم بنا مثل الأم التي ترعى أطفالها. يعرفنا الإله عن كثب ويحبنا للمنتهى. 

2- أدرك مدى حاجتك للخلاص
يعلمنا الكتاب المقدس بوضوح أن جميع البشر قد أخطأوا وأعوزهم مجد الإله، وليس لديهم القدرة على تخليص أنفسهم من نتائج خطاياهم. نرى هذه الحقيقة بوضوح في مختلف اخفاقاتنا، وخياراتنا الخاطئة، ضعفنا وعجزنا وارتفاع منسوب الأذى والضرر في حياتنا قبل قبول المسيح مخلصاً على حياتنا. ليس ذلك فحسب، بل إن الخطايا البشرية تؤثر على مجتمعنا كله، فتخلق عالماً مليئاً بالظلم والجشع والقمع والمواد الإباحية والتلوث والعنف والفقر. لكن على الرغم من كل الخطايا والمعاصي التي نرتكبها، لم يتوقف الإله عن حبنا و رغبته في خلاصنا وإرجاعنا إليه. قد يبدو هذا غريبًا بالنسبة لنا ، لكن يوحنا 3: 16 يخبرنا أن “
الإله أحب العالم لدرجة أنه بذل ابنه الوحيد، حتى لا يهلك كل من يؤمن به بل تكون له الحياة الأبدية”. من خلال حياة يسوع المسيح وصلبه وقيامته ننال نعمة أن نصبح بنات وأبناء الإله ونحصل على أمل أكيد بأن هذه الحياة الجديدة ستستمر إلى ما بعد الموت، وتأخذنا إلى السماء. هذه هي الأخبار السارة للإيمان المسيحي.

3- اعترف بخطاياك
لا يكفي أن تعترف بأنك أخطأت. يجب أن تندم على تلك الذنوب، ثم تبتعد عنها. يستخدم العهد الجديد عدة كلمات لوصف الاستجابة الحقيقية لرسالة الإنجيل. الكلمة الأولى هي “التوبة”، والتي تعني حرفياً في اللغة اليونانية الأصلية “استدر” أو “تغيير الفكر”. عندما تسمع كلمة “توبة” ، قد تفكر فورًا في الشعور بالأسف. إن الشعور بالأسف أمر جيد، لكنه ليس المعنى الرئيسي لكلمة “توبة” على الإطلاق. التوبة هي “الالتفاف”، أي تغيير اتجاه حياتك. إنها أكثر من مجرد أن تشعر في داخلك بالأسف، تتضمن التوبة تغييرًا في تفكيرك وأفعالك. سوف تتغير إرادتك وسلوكك أيضًا. بالمختصر إن التوبة الحقيقية هي اصرارك وسعيك لإرضاء الإله بدلاً من إرضاء نفسك. 

4- سلّم حياتك للمسيح
يستخدم أيضاً الكتاب المقدس خاصة في عهده الجديد كلمة الإيمان بشكل واضح ومكرر لوصف الاستجابة الحقيقية للبشارة. أعلن سجودك للإله خالق الكون وكل ما فيه بالإيمان واقبل الخلاص كعطية. و لكي تنعم بالخلاص الأبدي، خصص حياتك لاتباع المسيح، وادخل في علاقة معه من خلال الصلاة وقراءة الكتاب المقدس. 

5- تعمّد على اسم الآب و الإبن و الروح القدس

لن تصبح مسيحياً ان لم تحقق شرطي الخلاص ( مرقس 16: 16 من آمن و اعتمد خلص و من لم يؤمن يدن ).
بهذا تدرك انك بالايمان و المعمودية معاً تصير مسيحياً و تُدعى ابن الإله.

6- نل عطية البنوة

المسيحي هو الانسان الوحيد على الأرض الذي يسكن فيه الروح القدس ( روح الإله ). حيث لم يأتِ نبي أو دين استطاع أن يعِد أتباعه بعطية الروح القدس إلا الرب يسوع المسيح، ستنال بعد المعمودية عطية الإله لك كإبن/ابنة له فسيسكن فيك الروح القدس الذي سيتولى مهمة أن يعرفك على أبوك السماوي تدريجياً بحسب إيمانك و ما قد تحتمل، ويستمر في العمل داخلنا لنكون بحق بنات وأبناء الإله ولندرك عمق الإله. قال يسوع في يوحنا 16: 13-14 ، “وأما متى جاء ذاك روح الحق فهو يرشدكم الى جميع الحق،… ذاك يمجدني لأنه يأخذ مما لي و يُخبركم.”

7- عش شاكراً وممتناّ للإله.
تصنع المسيحية تحولاً في حياتنا كلها من لحظة قبولنا وشكرنا للإله على عمله الصالح فينا. وبهذا تصبح طاعتنا لشريعة الإله في الوصايا العشر فرصة للتعبير عن الشكر لله على ما فعله من أجلنا. لا يُنظر إلى هذه الطاعة على أنها فروض قسرية يصعب عيشها ، بل على أنها وسيلة لإظهار المحبة والتقدير للإله. علّم يسوع تلاميذه ، “إن كنتم تحبوني ، فستحفظون وصاياي” (يوحنا 14: 15). هذا النهج في الحياة ينتج عنه أمران مهمان. أولاً ، يحررنا من القلق المستمر بشأن حياتنا ومستقبلنا. فعندها لا نعود نحتاج إلى الاستمرار في التساؤل “هل أنا أسير في الطريق الصحيح أم لا؟” لأن حياتنا ببساطة أصبحت فرحاً متجدداً وشفاهنا تنشد على الدوام تسبيحاً وتمجيداً وامتناناً للرب مخلصنا. ثانيًا، تتحول حياتنا من خدام لشهواتنا وذواتنا إلى أبناء لملك الملوك ورب الأرباب وبالتالي نفرح وننضج ونثمر،
ومن خلال خدماتنا المسيحية نحن نظهر إمتناننا للرب الإله بواسطة الصلاة والأعمال والخدمات التي نقوم بها على اسم الرب المبارك. ومن خلال الطريقة التي نتعامل بها مع أفراد عائلتنا ، وكيف نؤدي وظائفنا ، نستخدم أوقات فراغنا، عملنا، مشاركتنا في العمل المجتمعي، طريقة تفاعلنا مع محيطنا، طريقة انفاق مالنا وعشورنا، و الأهم شهادتنا المتجددة للمسيح الذي غير حياتنا. فنعيش نحمد الرب ونخدمه بكل جهدنا ونشارك الآخرين فرحنا ودعوتنا باسمه القدوس.
كمسيحيين ، نحن نظهر محبتنا للإله من خلال الطريقة التي نتعامل بها مع الآخرين. “أيها الأحباء ، ان كان الله أحبنا هكذا ينبغي لنا أيضاً أن يحب بعضنا بعضاً” (1 يوحنا 4: 11) ؛ “لا نحب بالكلام ولا باللسان. بل بالعمل والحق “. (1 يوحنا 3: 18)..
باختصار وبطريقة تعبير أخرى ينبغي أن نلبس المسيح.

هل أنت مستعد ؟

بعد أن تتيقَّن أن المسيح هو الطريق و الحق و الحياة و أن لا خلاص إلا به و لا ملكوت سماوي ستناله ان لم تتبع رب الملكوت و الديان الذي دُفع إليه كل شيء من الآب، عليك أن تبدأ أولى خطواتك الفعلية لتكون مسيحي :

1- اقرأ الكتاب المقدس بعهديه بدءاً من الانجيل ( العهد الجديد) و وصولاً للعهد القديم. 
2- اطلب أن تتلمذ على يد أحد المرشدين من معلمي الكتاب المقدس. 
3- بعد التلمذة تأتي المعمودية حيث سيؤمن لك مرشدك الروحي كاهناً أو قساً يعمدك. 

اطلب مساعدة من معلمة الكتاب المقدس ماغي خزام وهي سترشد خطواتك وستشرف على تلمذتك شخصياً

قصص العابرين

العابرين السوريين

Be Christian Converts Doha– انا من ام سنية و اب علوي كان في شي جواتي يقلي في شي غلط بالطائفتين كنت اتسائل بما انه الله محدد مصيرنا وكلشي كاتبه مسبقاً ليش حتى يحاسبنا؟ و اسئلة كتيرة وكنت حب المسيحيين كتير وقول ياربي ليش ماخلقتني مسيحية ؟
ليوم وصلني فيديو للمدام ماغي خزام ومن أول مرة في شي شدني بكلامها وكأني عمدور على ألف سؤال ولقيت الإجابة عندها وحضرت أول فيديو قلب مفاهيمي قلب الفرق بين يسوع و عيسى وكنت بوقتها حامل وبعدها أجتني طفلة متل الملاك بس صرت اتكسلن احضر وقول ماعندي وقت بعدين بشوف وبعدين بتعمق ورحت لقصص البخور والصلاة للعدراء
لحتى أجى يوم الكف يلي صحاني هالطفلة لي كنت مكرسة كل حياتي لإلها وكانت بالنسبة ألي كل الدنيا فجأة وبظرف 4ساعات بتموت كيف وليش؟ مابعرف تبخرت من بين أيديي.
بعد وفاتها بكم يوم كنت واصلة لدرجة الهستيريا شفت برؤيا البنت بين أيدي عايشة وعم أشكر والفظ أسم الرب يسوع وقله بشكرك يا يسوع انت الوحيد لي قهرت الموت وقمت من بين الأموات وأقمتلي بنتي من بين الاموات باليوم التالت لإنك انت المعجزة.
وبعد هالقصة ب3أيام بالضبط كانت المدام ماغي ناشرة بوست للي حابب يعبر للمسيح ويتتلمذ فهون تأكدت أنه الرب يسوع اله كل المجد ناقش اسمي على كفه وبده ياني
تواصلت مع المدام وضافتني لغروبات التلمذة واتعمدت على اسم الرب يسوع المسيح
بشكر الرب كان الخلاص الي ولعيلتي كلها عن طريق القديسة الأمينة على كلمة الرب
ماما ماغي و تعمدنا انا و زوجي و اولادي ال ٢ وانا هلق حامل و ناطرة بعد شهر تعويض ربنا إلي بمولود قررت سميه ماتيوس ( عطية الإله ).

Converts Nour Elddeen from Syria– أنا عابر من خلفية اسلامية (سني) بعد صراع طويل وفترة الحاد قصيرة وكنت متروك لاوجاعي ومرضي وكنت قول وينو الرب ليش عم يعمل فيي هيك ليش فقير ليش مريض ومن مرض لمرض من صغري بعاني من قصور غدة وسببلي سمنة مفرطة وبعدا الم مفاصل لوقت ما عن طريق الصدفة وحضرت احد حلقات المدام ماغي والي غيرتني كتير وبشكر الرب يسوع اني تعمدت على اسمه وقبلني كون ابن وخادم الو وشفاني من مرض الم المفاصل الي ماكنت اقدر اتحرك كتير بسببه ولا وقفة طويلة وواثق انو رح يشفيني من مرض قصور الغدة كمان آمين .

Converts Nael from Syria– من شخص درزي “مسلم” حياتو عم تخرب كل يوم زيادة بسبب اللعنات المتوارثة و قرَّب يوصل للإلحاد بسبب الإستفهامات اللي بالحياة اللي ما إلها ولا أي جواب حق بديانته لَ نائل إبن للرب اللي ما بيخيب أولاده

بإختصار بيوم تعبت بجد من حياتي و من البحث وقلت (يا رب بعرف انك موجود بس ما بعرف كيف بدي اوصلك، فرجيني طريقك لأوصلَّك) بشكر ربنا اللي بدأ يتعامل معي عن طريق أمنا ماغي خزام وعن طريقها عرفت الحق والحق حررني ووصلت للخلاص عاسم الرب الحق يسوع المسيح.

FMC word Converts Sana– أنا عابرة من خلفية علوية الى نور المسيح قررت أعبر بعد كذا أشارة اجتني من ربنا رح بلش فيهن من وقت كنت صغيرة بسبب قمع المرأة في ديننا وعدم معرفتها للدين بسبب انها ناقصة عقل ودين
بالبداية لما كنا صغار وقت كانوا يقولولنا ان الله بيحرقكن بالنار بلشت حب الله لأن بخاف منو بس كل مرة كنت فكر ان الله هو شخص شرير و لما بلشت اوعى واكبر صرت خاف منو اكثر من دون تفكير.
كان عمري ١٥ سنة (حد بيتنا في مقبرة للطائفة الانجيلية ) شفت منام ان هي المقبرة مزرعة لربنا يسوع وهو حطني حارسة عليها وكنت جوعانة كثير والمزرعة مليانة أشجار فواكه من كل الأنواع بس ماكنت مد ايدي وقطف شي لأن هو أمنني عليها قلت بس شوفو بقلو هو بطعميني ولما اجى قعدني بعرزال بين شجرتين موز وطعماني جبن و خبز و خيار و غطاني بثوبو . كنت كثير مبسوطة وضل المنام ببالي وماكنت احكي لحدا وكل ما كبرت سنة صارت تكبر محبتي لربنا يسوع اكثر و يزيد كرهي لرب الاسلام هاد لي بيحرق و بيسكب رصاص بالأذن و بيعلقنا من لساننا وبدو يحرقنا بنار جهنم و كل ما متنا بدو يرجع يحرقنا.
هيك لحتى ظهرت بوجهي بنت الرب ماغي خزام وحضرت أول فديو الها وهي عما تحكي عن ربنا بطريقة بتدخل القلب و بتخليك تحبو لأن هو بحبنا وبخاف علينا وبوقف معنا ومامنخاف معو من شي وهيك تلمذت ع أيديها و اتعمدت وصرت بنت من ابناء الرب وكان الها فضل ان تقربت من ربنا .

Converts Ammar from Syria– انا كنت مسلم لفترة طويلة من عمري والاسلام مافادني غير انو تحجر مخي لدرجة كبيرة وبعدها مرضت وصرت عاجز وانا بعمر العشرينات وقت تعرفت ع الرب يسوع صليتلو وكنت كتير تعبان وبحاجة ماسة للشفاء اجا قلي انت ابني تعال اشفيك وبالفعل طبت ومن هداك اليوم وانا نادر حياتي للمسيح وتعمدت بفضل ربنا من كم يوم مع العلم صرلي ثلاث سنوات بالإيمان بحب قول لكل الناس مسلمين او غير ربنا ينجيكن من يد الشرير وينولكن الخلاص لان بس بالمسيح بتخلصو .
فَٱلْجُمُوعُ إِذْ عَلِمُوا تَبِعُوهُ، فَقَبِلَهُمْ وَكَلَّمَهُمْ عَنْ مَلَكُوتِ ٱللهِ، وَٱلْمُحْتَاجُونَ إِلَى ٱلشِّفَاءِ شَفَاهُمْ. شكراً مدام ماغي خزام.

Converts Dalida and Waheeb from Syria– أنا طبيبة من عائلة ملحدة متوارثة الإلحاد لسنوات طويلة
كان دائما البحث و السؤال موجود بحياتنا
و كان دائماً الشعور بلعنات متوارثة من أجدادنا و ضربات الحياة بتزايد
بعد طول مقارنات بين العقيدة المسيحية و باقي الديانات و انعكاسها عطبيعة الحياة العائلية
و بعد محاولات كتيرة لفهم الحقيقة وصلنا لمكان محتاجين فيه للرب بقوة
طلبنا الرب و استجاب أعطانا بكلمته كل الأجوبة عالأسئلة اللي كانت موديتنا للإلحاد
وقف معنا بكل الظروف ومازال .. خلق منا أشخاص جداد مسنودين فيه
انتقلنا كان بكل معنى الكلمة من الظلمة إلى النور .. وتعمدنا و انا و زوجي صرنا مسيحيين .
المجد كل المجد لأبانا السماوي

Converts Taghreed Syria– كتير كان يتردد عليي نفس المنام ،إني شوف حالي بحضرة أبي يسوع ،أخرهم إني كنت راكعة قدامو وايده على راسي ،صليت وقلتلو اذا عم تدعيني لعندك ،دلني ويسرلي طريقي لعندك وبعد شهر لقيت الطريق وكملت لعمادتي ومكملة بمشيئته لمماتي ،صعب احكي عن عمله بحياتي بكم سطر واشكره بكم كلمة ،المهم هوي بيعرف اني معه ماشية ع المي وبصليله عطول ماكون من قليلي الايمان،أنا الساكن في ستر العلي ،فلتكن مشيئتك يارب

Converts Tamam from Syria– انا كان اسمي تمام زهر الدين من طائفة الموحدين الدروز
.من اكتر من 8 سنين كنت اسأل أسئلة (غريبة بالنسبة للأديان) عن تعدد الأديان
بس بفضل ربنا عرفت انو الأديان كذبة كبيرة واسم الإله مو الله والعلاقة مع الرب الإله ليست دين او طقوس والكتاب المقدس هو الكتاب الوحيد يلي جاوبني على كل اسئلتي
وواحد من الاسئلة عن آدم ليس اول البشر على الارض .
وحدة من المعجزات يلي عملها الرب بحياتي ،طلبت بإسم الرب يسوع واستجاب الرب الإله :
بعد تدخين متواصل لمدة 10 سنين، اتخلصت من الدخان بيوم واحد بدون معاناة ابداً ابداً
بشكر ربنا على كل شي عملو معي بحياتي وعم يعملو ورح يعملو ، وبشكر ربي على الاشخاص الطيبين يلي استخدمهن لمجد اسمو، وبشكر ربنا على كل شي عم تعملو معنا امنا الحنونة ماغي

Converts Lilian from Syria– قصتي مع الرب : بعد ما نكرت كل الوحشية الموجودة بكتاب المسلمين، تمنيت لو كان في إله محب، حنون، معطاء، عادل، فيه سلام، وأثناء البحث بالعقل والمنطق وجدني ربي وإلهي ومخلصي يسوع، وجدني (هو)، وجدني بالروح القدس من حلقات ماغي خزام
أيقنت إنه في إله محب وهو (أب)، كل أحلامي عن هالإله تحققت وفاقت توقعاتي ، ماعاد يهمني أهلي اخوتي حياتي المصاري الشكل، بيهمني هلق يسوع، هو الحب الأول والأخير والوحيد، تعمدت على اسمه ونلت الفرح والحياة الأبدية

Converts Ali from Syria– انا مسترد لنور المسيح من الطائفة العلوية
متلي متل اي حدا ولدت وتسلمت دين كنت شوف اهلي يروحوا ع مزارات ويعملوا اعياد وحسنات ولكن بيتنا ما كان فيه سلام وصولاً ليوم كنت فيه طفل وتعرضت لاعتداء جنسي وصار عندي ميول تجاه الشباب وصابني مرض وكنت اندر و زور مزارات واطلب من(علي) يشفيني بس ما كان يسمع لان الشيطان بيحب يعذب اتباعه كنت افرح وقت اسمع انو في ناس ماتوا بحادث مريض طلاق كنت حب هاد لشي وقول مو لحالي لازم اتعذب وكنت جدف ع الرب كتير لمرة ركعت وبكيت وطلبت يرشدني فتعامل معي بأحلام وأنا مدور عتفسير الاحلام طلعتلي ع غوغل المدام ماغي خزام وصرت تابعها واقرا بالكتاب لمقدس لفعلا لقيت الرب ونشكر الرب تعمدت وبإيماني بالرب يسوع انشفيت من امراضي كل لمجد والكرامة للرب يسوع

Converts Elijah from Syria– كنت مسلم من عيلة متشددة جداً لدين الإسلام كلو قتل وعنف ومافي مجال للتوبه أو لغفران الخطايا، كان أبي يطبق الإسلام بكلام محمد عليي و عاخواتي السبعة كان أبي يضربنا ضرب مبرحح جداً لدرجة الموت مشان الصلاة ومشان الالتزام بالدين بشكل عام كان يبعتني عشيخ مشان ادرس قرآن كنت اهرب ويضربني ويحبسني، مرة كمان كنت حامل القرآن وقع مني ع الارض بدون قصدي فإجا ضربني بحد المعلقه الكروم القاسية عراسي وبقيت دايخ ٣ ساعات هاد جزء من طفولتي.
بعد كل هالتعنيف هربت من أبي وجيت عتركيا وانا عمري ١٥ سنة وعشت لحالي و كبرت و لسا جواتي كرهي ل ابي، بعد ما كبرت ووعيت حسيت لازم ارجع ل ربي واطلب منو يكون معي ويغير حياتي فرحت لعند ابي وقلتلو هيك صاير معي قلي اقرا قرآن وصلي ف انا ما حسيت بشي ولا حسيت اني مع ربي فصرت ابحث ع الإله الحقيقي وكنت اصادف ناس مسيحين ع نت أو نكون قاعدين شباب يحكو عن جار مسيحي عمل معهن شي منيح ومن خلال الحكي عن المسيحين شفت المحبه والثقه وتواضع صرت ابحث عن هاد الإله المحب لقيتو وآمنت فيه رب ومخلص لأنال الحياة الأبدية؛ وتتلمذت و تعمدت.

Be Christian Converts Nour– كنت مسلمة متعمقة بدين الإسلام بس ما كنت مقتنعة فيه لاني حدا منطقي والدين الاسلامي بدو حدا يسلّم بدون منطق وألف اشارة استفهام وإذا بتسأل بيكفروك، بهالدين مافي محبة او رجاء كنت شوف اله الاسلام مستبد وقررت ما اعبده ابداً.
قبل سنة عندي صديقة مسيحية سألتها عن عيسى قالت اسمه يسوع وسألتها ليش انصلب ماخلص نفسه فبعتتلي حلقة للمدام ماغي الحلقة استفذتني كيف بتقول يأتي بعدي انبياء كذبة وخاصة كلمتا انو ((العبد بحياته مارح يفهم شو يعني يكون ابن الرب ))
انفصلت عن العالم كله 3 اشهر مابعرف النوم اكتر من ساعتين وانا اطلع من فيديو فوت بغيره بدي رد و اثبت عكس كلام ماغي لوقت شفت حلقة اللعنة التي تقيد الانسان و اللعنات المتوارثة هون اجاني الكف والصدمة ربنا مانه ظالم وكله من ايدنا، بس مين ربنا؟ قررت فوت اتلمذ لافهم اكتر مين يسوع صرت اطلب بدي اشارة :يارب انت قبلتني؟ لوقت سمعت صوته عم يقول لايدخل الملكوت الا المساكين بالروح وانقياء القلوب يابنية نقي قلبك.
بثقة وحب وفرح طلبت اتعمد باسم الاب والابن والروح القدس وموت وأحيا مع الرب اولد من جديد والبس المسيح وعيش بنت للرب مو عبدة مابتعرف مصيرها.
بشكر ربنا ع امي الروحية ماما ماغي وربنا يزيد الحصاد وتخلص النفوس باسم يسوع.

Be Christian Converts Fayez– انا كنت دائما مكتئب وفاقد الرجاء وكأني بعبد الاه ميت بطلب مابيستجيب بعمرو ما سمع صوتي بعمري ماحسيت انو في شي عم يتغير كان عندي كتير اشارات استفهام بس بالدين الإسلامي ممنوع تسأل ممنوع تفكر واذا سألت الجواب دائما بكون انو الحكمة من عندو وهيك هو بدو وهيك ارادتو مابصير تحكي او تفكر لانو هاد كفر وحرام
ليوم كان في حدا من الي بعرفو ترك الإسلام وعم يتلمذ عند المدام ماغي ويتعلم عن المسيح فانا صرت اسأل ودور وتابع المدام ماغي ودخلت عالموقع وصرت اقرأ بالكتاب المقدس
وصرت اسمع عن الرب يسوع، حسيت في شي كتير حلو حسيت بفرح حسيت بشغلات ماقدرت اوصفا طلبت انو اتلمذ لأتعرف اكتر عن سبب هالسلام وبعد فترة حسيت انو صار الوقت لاتعمد ع اسم الاب والابن والروح القدس وموت واولد من جديد مع الرب يسوع المسيح.

Be Christian Converts Samar– انا من خلفية درزية تزوجت وسافرت وعشت بفنزويلا كنت دائما خايفة من الله اللي بيحرقنا وبيعذبنا لاي ذنب ممكن نعملو وكنت خاف ربي اولادي على انو الله بيحرقكن ومن فكرة التقمص وبعد الحرب بسوريا حسيت انو مافي وجود ل الله ولو كان موجود ما كان قبل يصير هيك بالناس او انه هو الاه قاتل وبيحب يعذبنا وهاي جهنم اللي وعد فيها وكنت تابع سياسة كثير فمرة بالصدفة طلع قدامي بوست لمدام ماغي عم تحكي سياسة ففتت عصفحتها لان لفت نظري جرأتها وبلشت احضرلها فيديوهاتها واقتنع بكلامها لانو بيحاكي العقل والمنطق وحقيقي ومافي خرافات او ايمان مبني على التزمت وعدم الفهم متل اتباع باقي الاديان وضليت معها لوصلت لحلقة اهمية المعمودية وهون حسيت انو انسكب بقلبي الحب والايمان والعشق للرب يسوع المسيح وما بدي شي بالدنيا غيرو وبشكر ربنا انو زوجي كمان آمن واولادي وتعمدنا على اسمو وحياتي كلها تغيرت كليا وعمل عجائب بحياتي ولليوم بحس بحبه وبحنانه وانو بجنبي بكل لحضة ورح ضل معو للمنتهى.

Be Christian Converts Alissar– ربيت بعائلة معتدلة دينياً، بعرف انو في إله بس ما بلجألو، وصلت لمرحلة احتجت ربنا و رحت ع جامع صليت ليوفقني ب تمريني..و لأني توجهت ل إله غلط، بعد الصلاة صار معي اصابة أدت لأذية دائمة و منعتني من الرياضة، هالشي خلاني ألحد و اقتنع تماماً انو مافي اله وصرت جدف و اكفر …مضت ثلاث سنين، طلعلي فيديو لمدام ماغي خزام عم تشرح كيف يسوع هوي الله المتجسد وانصدمت لما فهمت و عرفت اديش ربنا بحبني حتى قدم ابنو كرمالي انا الخاطية يلي قضيت سنين عم جدف عليه فيها..ركعت و صليت قلتلو يارب أرني ذاتك، و من هداك اليوم آمنت انو ربنا إله حي و فعال لانو صار يحكي معي بالكتاب المقدس و يشرحلي و يوجهني و كل ما ارجع صلي يفتح عن عيوني و افهم اشيا اكتر بالانجيل..
هو دعاني للعرس و انا تعمدت ووعدته كون حكيمة و عم صلي ليحضرني للخدمة و لجبله اهلي ثمر معي.

Converts Daniel Syria– من احمد ل دانيال.
انا كنت مسلم سني سابق وكان عندي فضول ولهفة للايمان المسيحي وشو ماكنت اسيأل بالدين الاسلامي كان ما يوصلي جواب بحجة افكارك بتتشتت… ليوم من الايام ماعاد آمن بمنطق الدين الاسلامي وبهالفترة كان عندي فضول عالمسيحية بس ماكنت اعرف شي فيها… حتى طلبت من الله يفرجيني الحق لانو ما بدي ألحد ف شفت المسيح بمنامي وقلي اتبعني ف بلشت اقرأ وقارن بين الاسلام والمسيحية وفررررق معي من تأسيس الكون حتى النهاية ف ربنا فتح بصري ونور عقلي وقلبي وطبعا شفت المسيح بغير احلام ومرة حلمت بمريم العذراء وهاد الشي كلو صرلو ٤ سنين وصار قصص شوي حسو فيها اهلي حاولت هدي الوضع وارفض انو مافي من هالشي.. ليوم من الايام شفت اول فيديو لماغي خزام عن طبعات الكتاب المقدس واثرت فيني لهفتك يلي فيها حق وواقع وحضرت كل الفيديوهات وكملت لهلئ ورح كمل للمنتهى معك امنا ورح نخدم مع بعض لنكرز بأسم الرب يسوع للمنتهى…. وهيك آمنت بالرب يسوع المسيح لحد ما اتعمدت.

Be Christian Converts Georgette– من خلفية اسلامية (شيعية) من صغري كنت حب المسيح والمسيحيين وقت كبرت بلشت معاناتي بالحياة مع عيلتي المنفصلة اب بمكان وام بمكان ودراستي تعبت نفسيتي تعبت كتير وهون كان عندي بكلوريا بلشت استنجد بالحسين والزهراء قدمت ومانجحت بعدا شكت بديني وبلشت ابحث شفت فيديو المدام ماغي بحثت بكلامها وطلع كلو صح سلمت حياتي لرب السنة الي بعدها استنجدت فيه وبنشكر الرب نجحت وبعدها بلشت التلمذة مع المدام ماغي وتعمدت بسم الرب يسوع.

Be Christian Converts Nisreen Syria– نسرين من سوريا
عمري ٢٦ سنة كنت مسلمة سنية امنت بالمسيح من سنة و تعمدت بتاريخ ٩/٦/٢٠٢١ كان احلى يوم بعيشو بكل عمري
باختصار من وقت كنت صغيرة و عندي ميل كبييير للسيد المسيح حب مزروع بقلبي مابعرف ليش رغم اني كنت مسلمة بس كنت بحبو اكتر من نبي الاسلام محمد بس مابسترجي احكي طبعا كنت حب افهم و اتعلم عن الايمان المسيحي و اول مرة سترجيت و سألت رفيقتي المسيحية و طلبت منها تعطيني كتاب الديانة تبعا استعارة و عطتي ياه و قريت منو و كنت مبسوطة كتير و كنت عيش احلام يقظة و اتمنى صير مسيحية بس كلا هي كانت مشاعر و بس لوقت عرفت انو المسيحية بيامنو ب ٣ الهة انصدمت و صرت بدي افهم بس مع الاسف مافي حدا يفهمني صرت اسمع من شيوخ و تشويه تشويه تشويه بس للاسف اقتنعت قناعتي كانت انو المسيحية باطلة بس حب المسيح بقلبي ما انتهى و لا خف و بقيت بحبو اكتر من محمد و استغرب من حالي تزوجت و التزمت بالدين و اتحجبت و صرت كل يوم صلي و اقرا قرآن و صوم رمضان و يمرق عليي آيات من القران تصدمني اسمع شيوخ اكره الدين بس من تم ساكت و خوف من النار لغير المسلم لوقت شفت فيدو لشب كان مسلم و كفر بالاسلام وقتا حسيتو كف الي انو قومي دوري عالحق حاج قاعدة مسلمة تسليم بدون فهم و فتحت القرآن و صرت اقرا بدون قدسية و صرت ابكي يوميا و الو يارب انت مين انا بعرف انك موجود سمعني انا ما بدي لا بيوت و لا مال و لا عيشة ارضية بدي اعرف مين انت كيف لازم اتبعك اذا الله رب محمد عطيني اشارات و اذا انت غير إله عطيني طريقة اتعرف عليك انا عجزت و مافي شيخ عم يدلني عليك و تاني يوم بفتح يوتيوب و كالعادة بحث عن الحق عن قصة اسلامية او عن لماذا المسيح رب و هيك فبيطلعلي فيديو لامنا ماغي عم تحكي مع مسلم ليش المسيحين بيعتبرو المسيح رب و الجواب من قلب القرآن شدتني طريقة الشرح و فتت عالقناة و ماعاد عرفت اطلع منها و سمعتلها فيديو بتقول مسموح لغير المسيحيين يجربوا الرب ليلاقوه جربه بأمر ماعم يزبط معك و قله اذا انت الرب الاله ابو يسوع المسيح بدي كذا و هاد بالضبط يلي عملتو بعد طلب سنتين من اله القران بدون نتيجة بطلب باسم يسوع و باقل من شهر الامر الصعب صار سهل و صرت كلشي بدي ياه قول باسم يسوع و يصير و اكتشفت انو يسوع رب و رب حي لليوم و الى الابد اتواصلت معي الاخت سيدرة ساعدتني و فهمتني شغلات كتيرة و من خلالها وصلت لامنا ماغي و تلمذت و انا غير المستحقة تعمدت باسم الاب و الابن و الروح القدس و بصلي كل يوم اسحب معي عائلتي للخلاص.

Be Christian Converts Amal Syria– أمل من سوريا
انا من خلفية اسلامية كنت اكره احكام الاسلام و ظلم المرأة بمجتمعنا الاسلامي . كنت دايما خاف كتير لما اسمع قرآن . بلشت ابحث اكتر و دور ع عن تفاسير للقرآن تكون رحيمة لأن كنت ازعل من قلبي لما اسمع بخطبة الجمعة الدعاء ع غير المسلمين بالقتل بس للأسف ما كان شي يريحني . كنت دايما اطلب من ربنا يدلني ع الطريق الصح لاني كنت خاف كتير من عذاب القبر حسب مو مذكور بالقرآن. و حسب الاسلام مافي ضمان للجنة.
بلشت ادخل ع اليوتيوب و احضر اختبارات الناس يلي كانوا من خلفية دينية اخرى وقبلوا المسيح. حضرت فيلم عن المسيح و بعدها صار عندي شغف اني إقرأ الانجيل . وصلت ل كنيسة عربية و قدرت احصل ع نسخة من الانجيل . و لما بلشت إقرأ كنت حس كأن عم آكل عسل من حلاوة و روعة كلام الرب. سلمت حياتي للمسيح لان هو الطريق و الحق و الحياة و ياللي بيآمن بالمسيح بيضمن الحياة الابدية و الملكوت.
عظيم و متواضع الرب لأن بيطلب منا نقبلو . نحنا غير المستحقين و فوق هدا مغفرة للخطايا مجاني. محبة المسيح غمرت قلبي . كنت اسمع اقوال الرب يسوع كل يوم اكتر من مرة بدون ملل. انتقلت من الظلمة للنور وغيرني للأفضل .صار عندي سلام و فرح و نعمة . الرب يسوع اتعامل معي بشكل شخصي . كذا مرة وقعت بضيقات بس ما تركني لما كنت صلي كنت لاقي الاستجابة لأن رب حي بيسمع و بيحس فينا و لما نطلب بيستحيب . طبعا في تفاصيل و قصص كتير عن تعاملات الرب معي. الايمان المسيحي هو علاقة مباشرة مع الرب . علاقة بنوة حاولت لاقي كذا كنيسة ل إتعمد بس للاسف ما كان في استجابة . لحتى صليت لربنا انو يساعدني ، بوقتها كانت الاستجابة لأن الوحيدة مدام ماغي ما ترددت و رحبت فيني و تلمذتني و رتبت ل معموديتي . نشكر الرب نلنا الخلاص من يومين و اتعمدنا انا و بناتي وصرنا أبناء للرب بنعمة ربنا و بفضل تعب إمنا ماغي معنا. و بتمنى انو ما حدى ينحرم من هالنعمة. بتمنى كل حدى عم يقرأ قصتي انو يقرأ الانجيل بتجرد و يبحث لحتى ينال الحياة الابدية. ما تضيعوا الوقت ابحثوا و اطلبوا من الرب إنو ينور طريقكم. ربنا يبارك حياتكم باسم الرب يسوع المسيح، آمين. بشكرك إمنا ماغي ع تعبك ربنا يبارك حياتك.

Converts Omaya and her family Syria– أمية و عائلتها من سوريا
انا كنت انتمي للطائفة الدرزية، انا الغير مستحقة عرف الرب اني بحبه وعرف انه انا من جوا روحي بتدور على طريق الخلاص بس ما كنت بعرف انه هو المسيح والدين المسيحي مع انه كانت أفكاري عن هذا الدين انه كله خزعبلات (آسفي على هالكلام) بس هيك كنت فكر وكنت قول شو يعني مات ٣ ايام وقام ماكان في تطور بالطب ممكن هي كومة غاب عن الوعي من الوجع، بس اجاني رسالة من الرب عن طريق منام اجا لبنتي صرت دور بالنت بدي اعرف مين المسيح و المسيحية اول فيديو طلع لي تذكره ومستحيل انساه لانه الشعور لهذا الوقت صعب اوصفه كان عن مفاتيح البركات مع ماغي خزام وصرت غوص وعمق ببحر هالمعرفة مع إيمان كل يوم أكثر من الي قبله من حلقات الوصايا لحلقات المشاكل والأمراض و اللعنات و للحسد ووو الخ طلبت انظم للتلمذة مع إيمان انه هو الطريق والخلاص والشكر للرب تتلمذت وصرت جاهزة لكمل و اتعمد، طلبت من الرب اني اخلص انا وكل عائلتي مع انه جوزي مستحيل يقبل بس على الرب ما في شي مستحيل وهو فاحص الكلى والقلوب وتمت المعمودية وتم معها والشكر لرب شفاء عيون جوزي بسبب ضعف نظر كان معه ورجع يقشع متل الاول. المجد كل المجد للرب هللويا.

العابرين اللبنانيين

Converts Wael from Lebanon– ‎انا كنت من خلفية درزية، وكنت شبه ملحد يعني بآمن بالله بس ما بآمن ان في اديان وانبياء وقصص هيك. لما كان عمري ١٤ سنة كنت نايم عم ابكي لئن كنت خايف روح عجهنم لئن كنت دائماً حس اني ماني مستحق. فطلبت من ربنا وقلتلوا: “ما بعرف مين انت واذا موجود او لا، بس اذا موجود بطلب منك تفرجيني الطريق الصحيح او اذا انا مخلص بأعمالي بس” ، فحلمت اني كنت في مكان كله ظلمة وكنت قاعد على الأرض وحاطت ايدي على رأسي وعم اسئل نفس السؤال، ففي ايد بتنحط على كتفي ببرم وبلاقي الرب يسوع المسيح حاطت تاج على رأسه ولابس ابيض وكله نور وبقلي “انا معك ما تخاف” وبعدها اجاني كتير احلام لحد ما ربنا بعتلي اشعار على حلقة للإعلامية ماغي خزام وكانت الحلقة”الفرق بين المسحاء الكذبة ويسوع المسيح” من يوتيوب وانا ما بحياتي متابع حلقات ماغي خزام او بعرفها قبل ومطفي الاشعارات عندي، وبعد ما بلشت احضر الحلقات قويت ايمانياً وتتلمذت مع ماغي خزام وتعمدت وصرت ابن للإله الحق.

العابرين الجزائريين

Be Christian Converts Marwa Algeria– مروة من الجزائر
من طائفة مسلمةسنية ، قصتي مع يسوع بلشت عن طريق عائلة مسيحية في فرنسا، علموني بعد يومين حلمت بالمسيح و كان مبتسملي
بعدين عرفت أنه هو الاله الحي و هو الطريق الصحيح ! حياتي كلها تغيرت كل ما أصلي لربنا يستجيب لصلاتي
بعدين حضرت حلقات المدام ماغي خزام عاليوتوب تعلقت بربنا أكثر و أكثر
صارلي بعدين مشاكل لأنو واحدة من أفراد عائلتي لاحظت أنو أنا أحضر مدام ماغي خزام و حتى هددتي ، بس ربنا ما تركني و لا لحظة
الآن تعمدت باسمه و صرت بنت من أبناء الرب و نلت الحياة الأبدية.

العابرين المصريين

Converts Imad from Egypt– كان عندى فضول للبحث عن من هو المسيح فى الكتاب المقدس وتحول الفضول إلى حالة من التعلق ونفور من الإسلام عندما قرأت الكتاب المقدس، زادت آلامي النفسية وحاولت مراراً الإنتحار، ولما لم يعد عندى مقاومة قلت يا رب خلصنى مما أنا فيه بعدها نمت واستيقظت على صوت يقول لى لا تخف لأني معك، قبلت المسيح بنفس اليوم فى غرفة مسيحية على البالتوك.
كان من الصعب التواصل مع أي كنيسة بمصر بسبب اضطهاد اتباع محمد لهم ، حتى تم ارشادي إلى ابنة الرب ماغي خزام التى قامت بتلمذتي، علم أهلي ودخلت خلوة بالسرير اجبارية لمدة شهر تقريباً امتزجت فيها آلام الجسد مع صلواتي ، حتى جاء ميعاد تعميدي الأسبوع الفائت و تعمدت و نلت البنوة.

العابرين التونسيين

Be Christian Haifa– قصتي مع يسوع بلشت لما تزوجت مسيحي و تحديت اهلي لاني مسلمة لانو الإلتزام الي شفتو من زوجي و الصدق وعدم الخيانة ما شفتو من مسلمين ، فكرت أنه راح جيبو للاسلام بعدها بلشو اهلي ضغط عليي و انو هيدا عم تزني معه لازم تخليه يصير مسلم أو تطلقيه ودوري على رجال مسلم. صعب القرار عندنا اولاد و انا متعلقة فيه اكتئبت لأنو بدي انفصل منو و عطيتو خيار انو يصير مسلم أو نترك ، قلتلو إذا بتحبني لازم تعمل ها شيء أنا ما بدي روح جهنم بسببك ، قالي جيبيلي معجزة لمحمد وقتها بصير مسلم!
صار عندي تحدي و صليت صلاة اسلامية وركعت وقلت يارب فرجيه الحقيقة واهديه ما بدي اتركو، صرت وقتها فتش عالانترنت هل توجد آيات في الانجيل عن محمد متل ما بيقولو الشيوخ ما لقيت و عفكرة كانت أول مرة بفتح الانجيل لانو كانوا بيخوفونا منه
ما كنت بعرف أنو شو ها الكتاب كمية المحبة الربانية الي فيه و كلمة ربنا الصح
لأنو القرآن ما يلمس القلب اصلا فيه كلام غير مفهوم ومرعب بس كنت اقراه من الخوف
المهم برحلة تفتيش ما لقيت شيء صرت لاقي العكس.و اعمل مقارنات بين محمد ويسوع من قدوس حي لواحد كلو خطايا وفضايح متل عايشة الي تزوجها 8 سنوات و مسيرته الداعشية
قلت أنا كيف هيك؟ وقتها طلبت من زوجي انو بدي روح اتلمذ واتعمد و بلشت رحلتي مع يسوع الفرح الي انتشلني وبعدين عرفت انه زوجي كان كل ما يروح يصلي بالكنيسة يصليلي مشان ما اهلك، لما كنت مسلمة وشوفو رايح عالكنيسة بالمناسبات كنت اطلب منو يصليلي لأنو الله بيسمعلكن ، لأنو بفكري انو يسوع حي متل ما موجود في القرآن و محمد ميت.
بعدين بدينا بالتلمذة اخذت شهور و أنا متشوقة بفرح بدي اتعمد و اعرف عن يسوع اكتر و اعرف شو الخلاص.
راح الاكتئاب اللي ان عندي و بشكر ربنا معيشني بسلام وحياتي أنا وزوجي مقدسة للرب
عم عاني من مشاكل مع اهلي مش هاممني لانو فرحي مع يسوع أهم في الابدية.

العابرين اليمنيين

Be Christian Converts Arwa Yemen– أروى من اليمن
عرفت ان الإسلام باطل وجدت اشياء ليست مقبوله وألحدت ودامت فترة الحادي فترة طويله جداً لحد مالمس الرب قلبي خرجت من اليمن وقلت يارب اذا انت تريد ان اعرفك سهل لي طريق الى الامام حتى اعرفك واذا انت تريد ان تقول لي ان الاسلام حق خليني ارجع للوراء ومستحيل اقبل فيه خليني بالالحاد افضل طبعاً كنت اقصد اله المسيح سافرت وبعد سفري بفتره حصل لي حادث مروري بعدها بيومين طلبت مني احد صديقاتي ان ادخل معها الكنيسه فقلت لها كيف امشي وانا الحمام مااقدر ادخل الحمام قالت صلي قلت بنفسي اذا قمت من السرير غدا ورحت الكنيسه بتمسك بيك ومابتركك ابدا ونمت ولمن صحيت قدرت امشي ورحت الكنيسه وكانت اول مره ادخل كنيسه كنت سعيده جدا ومن هنا بدأ مشواري مع الرب يسوع المسيح وتعمدت كانت يوم معموديتي في الشتاء وكانت الساعه ٥ صباحا والميه لم تكن سخنه بل بارده جدا فقلت يارب انت وصلتني الى هذا اليوم انت وحدك تقدر ان تدفيني تعمدت وانا اشعر بان الرب كان يدفيني لم أشعر بالبرد اشكر الرب وانا متمسكه بالرب لانه مخلصي.

العابرين الأردنيين

Converts-Rakan-from-Jordan– راكان من الاردن
انا عابر من خلفيه مسلمة من عامين كنت شاب ملتزم دينياً بالفروض المطلوبه مني بالمساجد
باحث عن الرب الإله، ورغم التزامي وتقربي لكن لا يوجد بداخلي سلام دائما خائف من الرب شاعر بتقصير، عايش في مشاكل وبنادي ولا مستجيب، عايش وما عندي ضمان بدخولي الجنة ودائما كان يوجد شيء في داخلي بحكيلي اعرف عن المسيحية وطبعاً كنت أرفض بسبب الصورة المعطاة النا هي انو الكتاب المقدس محرف وما تتعب وتغلب نفسك في بحث غير صحيح.
ومن خلال المواقع شفت شغلات عميقة غلط بالاسلام وهالإشي خلاني اوصل بين ملحد ومسلم، وفي عز مشاكلي وبسبب موقف مع شخص مسيحي قررت اعرف وابحث عن المسيح ، وهدفي الله هدفي اكون مع الله.
وبعد البحث ومساعده من أشخاص الرب يباركهم وامنا ماغي الي الها تأثير علي خلال بحثي تتلمشت و تعمدت و صرت مسيحي .
أنا الآن تحولت من عبد ضال تائه عايش وحيد بمشاكل سببها ديني القديم إلى ابن رجع لأبوه ، من شخص عايش في مرض لشخص الرب شفاه، من شخص لا يعرف التسامح إلى شخص مسامح، من شخص متروك إلى ابن ملك. لمست عمل المسيح بحياتي، بعد إيماني صرت أشعر بوجود الرب بحياتي.
في كلام بقلبي كثير واختبارات مع الرب بتخليني أحزن بشدة ع حالي عالوقت الضيعته بعيد عن ربنا و ع الناس الي حولي.. بشكرك يا ربي ع النعمه المعطاة الي انا الغير مستحق يا رب.

Converts-Adnan-from-Jordan– عدنان من الاردن
الاسلام بنظري كمسلم سابق كله امور غير منطقية امور مخالفة للعقل وللمنطق وحتى للإنسانية .ومطلوب مننا نؤمن فيها ايمان اعمى بحجة ان التفكير في امور الدين يؤدي للكفر . وبرأيي لو ربنا طالب ايمان اعمى ما كان خلقلنا عقل نفكر.
لذلك كنت دائما بفكر و ببحث وبحاول افهم واقتنع لكن دون فائدة ، لحتى يئست من الاسلام وقررت ابحث بالمسيحية .
وفي يوم شفت حلقة ل امنا ماغي خزام وشفتها كيف قويه بالمسيح وعندها لكل سؤال رد قوي و إجابة واضحة ومقنعة من الكتاب المقدس .
صراحه ارتحت لكلامها واجاباتها وحسيت انها بتحكي بالحق ، وحسيت اني بدي اسمع اكثر واكثر .
وفعلا كملت وسمعت كل الحلقات وفي كل حلقه كنت برتاح اكثر كنت افرح واحس اني بقرب للحق اكثر .
كانت امنا ماغي خزام تطلب مننا نقرأ الكتاب المقدس وفعلا فتحت الموقع وبلشت اقرأ العهد الجديد .
وما اخدت كثير وقت لحتى آمنت ايمان حقيقي ان يسوع المسيح
(( لا يمكن يكون مجرد انسان او مجرد نبي))
يسوع المسيح اله حي حقيقي ، يسوع ربنا ومخلصنا افتدانا بدمه الطاهر حبنا ودفع ثمن خطيئتنا ليخلصنا من الهلاك الابدي ،
حبيته من كل قلبي وعقلي واخدت قراري أكون معه للابد فتتلمذت و تعمدت و انا اليوم مع امنا ماغي بكنيسة الرب ومستعد اموت شهيد على اسم المسيح وما بتركه .
بصلي لربنا يفتح عيون اهلي واحبابي وكل الناس للحق ويخلص انفسهم من الهلاك .آمين.

Converts-Farah-from-Jordan– فرح من الأردن ،
بسنة ال ٢٠١٦، تركت اي شعائر دينية اسلامية، لاني من سنة ال ٢٠٠٧ وانا بصلي ومافي مستجيب، وبيوم اجوني ناس مسيحيين فقلتلهم شو الفايدة من فكرة الإله اذا ما بيستجيب، بل و بزيد عليك الويلات كل ما ترفع ايدك وتصليلو، فقالولي صلي صح، صلي باسم الابن عشان يستجيبلك الآب. طنشت الكلام ومرّت سنة، وكان عندي امتحان ما كنت قادرة ادرسله وقبل ما ادخل تذكرت كلامهم، وفي قلبي قلت الصلاة الربيّة زي ما علموني اياها، وفتحت الموبايل وقرأت بشي اربع مواضيع عالسريع، ودخلت الامتحان الشفهي وسحبت ورقة وطلعولي المواضيع بالضبط، ونجحت ورسبو كل الباقين. كانت هاي اول هديّة، قلت معقول؟ اكيد صدفة، ودارت الايام، و مرة حلمت بشي كتير غريب، شفت يسوع المسيح، صورتو بإيطار من دهب، وفوق الصورة كلام بحروف من دهب بتشبه العربي بس مش عربي، على كل الحيط الي فوق الصورة، وجنب صورتو باب، وصوت قال لي ادخلي، وصحيت، فسألت صديق كان هو اللي طلعني من ايماني السابق، والي هو هلا بكنيسة الرب، قللي احضري المدام ماغي، وضليت اماطل، شو هاي السيّدة؟ وضليت هيك شي ست شهور، ما حضرت وهو عم يحاول وما تركني، وبالاخير حضرت، وتغيّر كلشي، كأني فعلا دخلت، وعلى طول بلشت تلمذة، و تعمدت و انا اليوم بكنيسة الرب.
ما كنت اقول ابانا الذي في السماوات، الا صلاتي تتحقق، من اقوى الامثلة لما تسكر باب بوجهي وصليت، وما صليت كتير، لاني عارفة انو الرب معي، وهادا قبل المعمودية حتى، وبخلال يومين بس تدبّر مبلغ ١٢ الف يورو
قصتي مافيها حزن واسى، فيها ثبات وسكينة وتوكُّل، عمري ما قلتلو ابانا الذي في السموات وما سمعلي.
ورجاني نفسو، سمع صوتي، ما احتجت ابكي، بس حكيتلو عن الي في قلبي، واعطاني امل وسكينة وراحة، وبعد عني ناس مو مناح، وبينلي حقائق، الرب ما برد حدا، لما نصليلو باسمو الحقيقي، آمين.

العابرين الفلسطينيين

Be Christian Converts Majida Palestine– ماجدة من فلسطين
انا من عيلة مسلمة كنت نسوية وملحدة لانو شفت كيف المرأة مذلوله بلاسلام بعدين صرت ادرس مقارنة بين الاسلام والمسيحية بس ضليت خايفه ادخل دين تاني على الرغم انو شفت النور والمحبة بلمسيح في بداية السنه تعرضت للضرب من ابوي قررت انهي حياتي بللحظة هاي انا شفت المسيح وهو بيعطيني إيده انا قبلت المسيح في حياتي من هاي اللحظه وصرت ادرس الكتاب المقدس وصرت اكبر بلأيمان اكتر لدرجة ماقدرت اخفي ايماني اكتر واعلنتو بين اهلي وماقبلوني وتعنفت مرات كتير عشان انكر المسيح بس حاشا لي ان افتخر الا بصليب ربنا يسوع المسيح وتركت اهلي وماغي خزام كانت بأيمانها وكلامها رفيقه إلي طول هالفترة.