FMC World

أول إعلام إنساني شرق أوسطي في أمريكا و العالم

حكمة اليوم:

رنموا لله، رنموا رنموا لملكنا مز ٤٧ : ٦
vExperiences2

اختبارات شخصية

كل انسان منا له اختباراته و تجاربه التي خرج منها قوياً او على الأقل تعلم منها درساً ، وأروع هذه الاختبارات هي التي يمد الرب الإله يده و ينقذنا حين كنا نظن أنها النهاية . 

لمن فقدوا الامل .. لمن ضللهم عدو الخير و شككهم بوجود الرب الإله .. لمن يعلم تماماً ان اختباره مهم للآخرين . شاركنا اختبارك .

آيات تشجيعية

لشرير يتفكّر ضد الصديق و يحرّق عليه اسنانه. الرب يضحك به لأنه رأى أن يومه آتٍ (المزمور ١٢:٣٧ )

 

طَلِبة البارِّ تقتدر كثيراً في فعلها. كان إيليا إنساناً تحت الآلام مثلنا ، و صلّى صلاةً أن لا تُمطِر ، فلم تمطر على الأرض ثلاث سنين و ستة أشهر. ثم صلى أيضاً ، فأعطت السماء مطراً وأخرجت الأرض ثمرها (رسالة يعقوب ٥)

 

يداك صنعتاني و أنشأتاني. فهِّمني فأتعلّم وصاياك. متَّقوك يرونني فيفرحون، لأنِّي انتظرتُ كلامك (مزمور ١١٩ : ٧٣)

اختبارات شخصية

روعة  : أنا من العابرين منذ سنتين إلى المسيحية بعد ضياع طويل في ظلمة الحياة والفرق والبعد الشاسع الذي كنت أظنه بيني وبين إلهي ألى أن التقيت بإحدى السيدات السوريات هنا في المانيا ودعتي للذهاب معها للكنيسة يوم الأحد وهناك حدث التغيير العظيم في حياتي وسلمت حياتي للرب يسوع المسيح ومنذ تلك اللحظة والرب يرافقني في مسيرتي ولا يعوزني شيء .. نشكر الرب وبشكركم على هذا الموقع الرائع .

الكساندر : أنا القسيس الكساندر مقيم في هولندا مع عائلتي منذ حوالي 20 سنة ، تعرفت على الرب في وقت مبكر من حياتي عن طريق الكنيسة التي كنت أرتادها حيث حل علي الروح القدس في أحد اجتماعات الصلاة ومن وقتها بدأت أتلمس خطواتي الإيمانية والرب ممسك بيدي ، سعيد جداً بمشاركاتي ومشاركات جميع رواد هذا الموقع أصلي لكم وصلوا لأجلي 

نوار : اختباري مع الرب كان من شهر كانو التاني سنة 2003 ، قبل هالتاريخ كنت انسان غارق بشرور العالم ومفاسد الحياة ، كان عندي متجر صغير بشارع باب توما بدمشق لبيع التحف الشرقية وفي يوم زارنا قسيس من لبنان معه وفد من الكنيسة ودخلوا محلي ومن لحظتها شعرت بأني أعرفه منذ زمن طويل وبعد ما اشترى حاجياته بدأ بالحديث معي عن الرب وعمله في حياتنا ودعاني لمؤتمر في لبنان وهناك لمسني الرب وغير حياتي لأصبح ابن للرب وخادم ومبشر باسمه في كل الأرجاء … ربنا يبارك حياتكن