FMC World

FMC World

أول إعلام إنساني شرق أوسطي في أمريكا و العالم

الرب يحفظ خروجك ودخولك من الآن وإلى الدهر
طوبى للرّجل المتّقي الرّب ، المسرور جداً بوصاياه
لا أنقض عهدي ولا أغير ما خرج من شفتي
نعمة الرب يسوع المسيح معكم
هأنذا واقف على الباب وأقرع
تعالوا إليَّ يا جميع المُتعَبين والثّقيلي الأحمال وأنا أريحكم
الرب مُجري العدل والقضاء لجميع المظلومين
لقمةٌ يابسة ومعها سلامة، خير من بيت ملآن ذبائح مع خصام
اسألوا تعطوا اطلبوا تجدوا اقرعوا يفتح لكم
قد أُشتريتم بثمن فلا تصيروا عبيدا للناس
واُدعوني في يوم الضيق أُنقذك فتمجدني
أٌعلّمك وأُرشدك الطريق التي تسلكها.أنصحك.عيني عليك
أما أنا فإلى الله أصرخ والرب يخلصني
الرب نوري وخلاصي ،ممن أخاف؟
لكلماتي أصغِ يارب تأمل صراخي
إرحمني يارب لأني ضعيف
اشفني يارب لأنَّ عظامي قد رجفت
لأنه لا ينسى المسكين إلى الأبد رجاء البائسين لا يخيب إلى الدّهر
أحبك يارب ياقوتي
أعظّمكَ يارب لأنكَ نشلتني، ولم تشمت بي أعدائي
أمّا أنا فعليكَ توكلتُ يارب، قلتُ: (إلهيَ أنتَ)
كثيرةٌ هي نكباتُ الشرّير،أما المتوكلُ على الرَّبِّ فالرّحمةُ تحيطُ بهِ
طلبتُ إلى الرَّبِّ فاستجابَ لي، ومن كلِّ مخاوفي أنقذَني
تلذَّذ بالرَّبِّ فيعطيكَ سؤلَ قلبكَ
لاتتركني ياربُّ ياإلهي، لا تبعد عني
انتظاراً إنتظرتُ الرَّبَّ فمالَ اليَّ وسمعَ صراخي
كما يشتاقُ الإيلُ إلى جداول ِالمياه، هكذا نفسي تشتاقُ إليكَ يا الله
رنموا لله، رنموا رنموا لملكنا
يخضعُ الشعوبَ تحتنا والأممَ تحتَ أقدَامنا
وأعطاهم نعمة قدام كل الذين سبوهم
إغسلني كثيراً من إثمي، ومن خطيئتي طهرِّني
اسمع يالله صلاتي. اصغَ إلى كلامِ فمي
إذا سقط لا ينطرح لأن الرب مسند يده
هذه هي وصيتي أن تحبوا بعضكم بعضاً كما أحببتكم
واسلكوا في المحبة كما أحبنا المسيح أيضا وأسلم نفسه لأجلنا
طوبى للمساكين بالروح لأن لهم ملكوت السماوات
طوبى للحزانى لأنهم يتعزون
طوبى للودعاء لأنهم يرثون الأرض
طوبى للجياع والعطاش الى البر لأنهم يشبعون
طوبى للرحماء لأنهم يرحمون
طوبى للأنقياء القلب لأنهم يعاينون الله
طوبى لصانعي السلام لأنهم أبناء الله يدعون
طوبى للمطرودين من أجل البر لأن لهم ملكوت السماوات
نعمة لكم وسلام من الله أبينا والرب يسوع المسيح
في البدء كان الكلمة والكلمة كان عند الله وكان الكلمة الله
وأما نحن فنواظب على الصلاة وخدمة الكلمة
فصلُّوا أنتم هكذا: أبانا الذي في السماوات، ليتقدس اسمك
وإن لم تغفروا للناس زلاتهم، لا يغفر لكم أبوكم أيضاً زلاتكم
كل شجرة لا تصنع ثمراً جيداً تُقطع وتُلقى في النار
المحبة لا تصنع شراً للقريب فالمحبة هي تكميل الناموس
اُذكر يوم السّبت لتقدّسه

من نحن

في الوقت الذي كثرت فيه المواقع وزاد فيه الانفتاح الايجابي والسلبي وبات فيه الانسان ضحية ماتراه عينه أو تسمع به أذنه من أحداث وأخبار معظمها مزيف وكثير منها مفبرك و زاد التشتت و الانقسام وضاعت الحقيقة في غياهب الترهات وتناقصت المُثل واضمحلت الأخلاق فبات الفرد صريع حرب وضعه وظروفه وما يتمناه.

هنا وفي هذه الفترة بالذات تم إنشاء مؤسسة fmc world في الربع الأخير لعام 2018 م وذلك لتحقيق الرؤية الخاصة بنا في مجال التنمية الاجتماعية والعمل الخيري التشاركي لنكون في طليعة المتصدين لاعصار الجهل والفقر والتخلف حاملين سلاح اليقين والإيمان بغدٍ أفضل عن طريق تأمين حزمةٍ من الخدمات المتفرقة في مختلف مجالات العمل الانساني وتقديم كافة أنواع الدعم للوصول بمجتمعاتنا إلى أفق أكثر اشراقاً وتميزاً.

رسالتنا

☆ من ثمارهم تعرفونهم ☆ ( متى : 7: 16 ) 
تأسس مشروعنا على مبادئ وقيم أساسية تقودنا إلى القيام بدورنا تجاه خدمة المجتمع على أكمل وجه . نحن على ثقة تامة بأن جهودنا ستساعد أصحاب المنشآت والأعمال والحرف والباحثين والمفكرين والطامحين بالنهوض بمجتمعاتنا من قاع الظلمات على تحقيق أهدافهم والتغلب على التحديات التي تواجههم. جميع أعضاء fmc world يسعدون برؤية رواد موقعنا وهم يصعدون سلم النجاح ويحققون النجاحات في حياتهم ومشاريعهم والتغلب على التحديات التي تواجههم .
الهدف الرئيسي لنا هو تنمية المهارات ورفع سوية الفرد والعائلة وأصحاب المنشآت والأعمال وتقديم الدعم وبذل كل جهد في سبيل تحقيق العدالة الانسانية وترسيخ فكر التنوير وتسليط الضوء على الحقائق من خلال برامج توعوية وارشادية وحملات تشاركية تخدم الجميع .

ثقافة fmc world مبنية على التالي:

العطاء
يتربع العطاء على عرش قيمنا ومبادئنا الجوهرية فنحن ملتزمون بتقديم كل أشكال الدعم في سبيل بناء المجتمع السليم الذي نصبوا إليه والذي بات مهدداً بالسقوط في هاوية الضياع نتيجة عوامل الجهل والانحلال والفقر والنزاعات التي تفترسه من كل حدبٍ وصوب .

الشفافية
الشفافية في العمل هي من أهم الصفات التي تجمع فريق عملنا المنتشر حول العالم والذي أخذ على عاتقه مهمة تنفيذ جميع أنواع مهمات العمل الانساني الموكلة إليه بأسلوب عمل محايد بعيدا عن الشخصنة و الطائفية والتحزب فقاعدتنا في هذا المجال تقول : اعمل لأخيك في الانسانية ماتتمناه لنفسك

الطموح
يُعتبر الطموح عامل أساسي لتحقيق الإنجازات. يطمح موقع FMCworld.net لتقديم أفضل الخدمات المجتمعية للوصول بسفينة طموحاتنا الانسانية إلى ميناء النجاح ، نحن نؤمن بالرب الاله و نثق بشدة بنجاحنا ونطمح أن نرى نتيجة جيدة في تحقيق أهدافنا في رفع السوية البشرية إلى مقامها الإنساني في طوره التقدمي المزدهر . ندعوكم احباءنا رواد موقع FMCworld.net لزيارة جميع أقسامنا للتعرف أكثر على عملنا ويمكنم أيضاً أن تكونوا شركاءنا في النجاح عن طريق تسجيل الدخول في الموقع لتحصلوا على فائدة أكبر وليصلكم كل جديد.

ليبارك الرب حياتكم.