FMC World

أول إعلام إنساني شرق أوسطي في أمريكا و العالم

الرب يحفظ خروجك ودخولك من الآن وإلى الدهر
طوبى للرّجل المتّقي الرّب ، المسرور جداً بوصاياه
لا أنقض عهدي ولا أغير ما خرج من شفتي
نعمة الرب يسوع المسيح معكم
هأنذا واقف على الباب وأقرع
تعالوا إليَّ يا جميع المُتعَبين والثّقيلي الأحمال وأنا أريحكم
الرب مُجري العدل والقضاء لجميع المظلومين
لقمةٌ يابسة ومعها سلامة، خير من بيت ملآن ذبائح مع خصام
اسألوا تعطوا اطلبوا تجدوا اقرعوا يفتح لكم
قد أُشتريتم بثمن فلا تصيروا عبيدا للناس
واُدعوني في يوم الضيق أُنقذك فتمجدني
أٌعلّمك وأُرشدك الطريق التي تسلكها.أنصحك.عيني عليك
أما أنا فإلى الله أصرخ والرب يخلصني
الرب نوري وخلاصي ،ممن أخاف؟
لكلماتي أصغِ يارب تأمل صراخي
إرحمني يارب لأني ضعيف
اشفني يارب لأنَّ عظامي قد رجفت
لأنه لا ينسى المسكين إلى الأبد رجاء البائسين لا يخيب إلى الدّهر
أحبك يارب ياقوتي
أعظّمكَ يارب لأنكَ نشلتني، ولم تشمت بي أعدائي
أمّا أنا فعليكَ توكلتُ يارب، قلتُ: (إلهيَ أنتَ)
كثيرةٌ هي نكباتُ الشرّير،أما المتوكلُ على الرَّبِّ فالرّحمةُ تحيطُ بهِ
طلبتُ إلى الرَّبِّ فاستجابَ لي، ومن كلِّ مخاوفي أنقذَني
تلذَّذ بالرَّبِّ فيعطيكَ سؤلَ قلبكَ
لاتتركني ياربُّ ياإلهي، لا تبعد عني
انتظاراً إنتظرتُ الرَّبَّ فمالَ اليَّ وسمعَ صراخي
كما يشتاقُ الإيلُ إلى جداول ِالمياه، هكذا نفسي تشتاقُ إليكَ يا الله
رنموا لله، رنموا رنموا لملكنا
يخضعُ الشعوبَ تحتنا والأممَ تحتَ أقدَامنا
وأعطاهم نعمة قدام كل الذين سبوهم
إغسلني كثيراً من إثمي، ومن خطيئتي طهرِّني
اسمع يالله صلاتي. اصغَ إلى كلامِ فمي
إذا سقط لا ينطرح لأن الرب مسند يده
هذه هي وصيتي أن تحبوا بعضكم بعضاً كما أحببتكم
واسلكوا في المحبة كما أحبنا المسيح أيضا وأسلم نفسه لأجلنا
طوبى للمساكين بالروح لأن لهم ملكوت السماوات
طوبى للحزانى لأنهم يتعزون
طوبى للودعاء لأنهم يرثون الأرض
طوبى للجياع والعطاش الى البر لأنهم يشبعون
طوبى للرحماء لأنهم يرحمون
طوبى للأنقياء القلب لأنهم يعاينون الله
طوبى لصانعي السلام لأنهم أبناء الله يدعون
طوبى للمطرودين من أجل البر لأن لهم ملكوت السماوات
نعمة لكم وسلام من الله أبينا والرب يسوع المسيح
في البدء كان الكلمة والكلمة كان عند الله وكان الكلمة الله
وأما نحن فنواظب على الصلاة وخدمة الكلمة
فصلُّوا أنتم هكذا: أبانا الذي في السماوات، ليتقدس اسمك
وإن لم تغفروا للناس زلاتهم، لا يغفر لكم أبوكم أيضاً زلاتكم
كل شجرة لا تصنع ثمراً جيداً تُقطع وتُلقى في النار
المحبة لا تصنع شراً للقريب فالمحبة هي تكميل الناموس
اُذكر يوم السّبت لتقدّسه

الترجمة العربية المشتركة نسخة مشوَّهة عن الكتاب المقدس

the-good-news-is-fake-bible-article-arabic

كلنا نعلم أن الكنائس المشرقية من أورثوذكسية وبروتستانتية اعتمدت منذ حوالي مئة عام نسخة فاندايك كطبعة معتمدة باللغة العربية للكتاب المقدس، نعلم أيضاً أنه يوجد في الأسواق نسخ مشوّهة للكتاب المقدس، “الكتاب الشريف، الحياة، الحكمة..الخ ” طبعتها ونشرتها جماعات منشقّة عن المسيحية، ومعظم هذه الطبعات غير معترف بها وغير متداولة في الكنائس، ولكن الذي لا يعرفه معظمنا أن كل الكنائس عدا السريانية والقبطية اجتمعت منذ عام 2014 على طبعة موحدة أسموها (الترجمة العربية المشتركة) ألفها من يُعرفون باسم (الآباء اليسوعيين)، عرّفوا عنها بأنها ترجمة حديثة للكتاب تسهل على القارئ فهمه بلغة بسيطة، ولكن عندما قارنت بنفسي بين هذه الترجمة وبين الكتاب المقدس ترجمة فاندايك بالعربي وترجمة الملك جيمس بالإنكليزي صُدِمت من التحريف المتعمّد حيث قاموا بحذف آيات كاملة وليس تبسيطها كما ادّعوا، وأدخلوا عمداً مصطلحات إسلامية مرفوضة مسيحياً ففهمت أن هذه النسخة ما هي إلا تمهيداً لتوحيد الأديان الذي يعمل عليه بابا الفاتيكان فرنسيس منذ سنوات.
التحريف والفروق الجوهرية بين فاندايك والترجمة العربية المشتركة:
قاموا بحذف معظم الآيات التي تدل على ألوهية الرب يسوع المسيح ليجعلوه بشراً مثله مثل محمد ليسهل فيما بعد توحيد الأديان ووضع زعيم كل دين جانباً.

1-‏ رؤيا يوحنا اللاهوتي 5: 14
في فاندايك: ( وَٱلشُّيُوخُ ٱلْأَرْبَعَةُ وَٱلْعِشْرُونَ خَرُّوا وَسَجَدُوا لِلْحَيِّ إِلَى أَبَدِ ٱلْآبِدِينَ )
في الترجمة العربية المشتركة: “وركع الشيوخ ساجدين” أي حذفوا منها الحي إلى أبد الآبدين.
2- رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس الإصحاح 5: 5
في فاندايك: أَنْ يُسَلَّمَ مِثْلُ هَذَا لِلشَّيْطَانِ لِهَلَاكِ ٱلْجَسَدِ، لِكَيْ تَخْلُصَ ٱلرُّوحُ فِي يَوْمِ ٱلرَّبِّ يَسُوعَ
في الترجمة العربية المشتركة: “فتخلص روحه في يوم الرب” حذفوا أن يسوع هو الرب.
3- رسالة بولس الرسول الأولى إلى تيموثاوس الإصحاح 3: 16
فاندايك : وَبِٱلْإِجْمَاعِ عَظِيمٌ هُوَ سِرُّ ٱلتَّقْوَى: ٱللهُ ظَهَرَ فِي ٱلْجَسَدِ، تَبَرَّرَ فِي ٱلرُّوحِ، تَرَاءَى لِمَلائكة
في الترجمة العربية المشتركة : “الذي ظهر في الجسد وتبرر بالروح”
حذفوا الله فحذفوا معنى الآية أن المسيح هو الإله الظاهر في الجسد.
4- إنجيل يوحنا 16: 16
فاندايك: بَعْدَ قَلِيلٍ لَا تُبْصِرُونَنِي، ثُمَّ بَعْدَ قَلِيلٍ أَيْضًا تَرَوْنَنِي، لِأَنِّي ذَاهِبٌ إِلَى ٱلْآبِ».
في الترجمة العربية المشتركة: “بعد قليل لا ترونني ثم بعد قليل ترونني.
تم حذف أن يسوع صعد إلى الآب فضلاً عن تشويه معنى تبصرونني.
5- رسالة يوحنا الرسول الأولى 5: 7
فاندايك: فَإِنَّ ٱلَّذِينَ يَشْهَدُونَ فِي ٱلسَّمَاءِ هُمْ ثَلَاثَةٌ: ٱلْآبُ، وَٱلْكَلِمَةُ، وَٱلرُّوحُ ٱلْقُدُسُ. وَهَؤُلَاءِ ٱلثَّلَاثَةُ هُمْ وَاحِدٌ.)
في الترجمة العربية المشتركة: “الذين يشهدون هم ثلاثة الروح والماء والدم وهؤلاء الثلاثة هم في الواحد” وهنا حذفوا صلب العقيدة المسيحية أننا نؤمن بالآب والابن والروح القدس.
6- إنجيل لوقا 19: 31
فاندايك: وَإِنْ سَأَلَكُمَا أَحَدٌ: لِمَاذَا تَحُلَّانِهِ؟ فَقُولَا لَهُ هَكَذَا: إِنَّ ٱلرَّبَّ مُحْتَاجٌ إِلَيْهِ».
في الترجمة العربية المشتركة: إن سألكما أحد لماذا تحلان رباطه قولا له السيد محتاج إليه.
أي حذفوا قول الرب يسوع عن ذاته بأنه الرب، وليس خطأ غير مقصود بل متعمدين إهانة اسم الرب وجعله بشراً حيث نجد تتمة الآية في لوقا 19: 34 حين ذهب التلميذان وقالا الرب محتاج إليه أعادوا مرة أخرى تحريفها وكتبوا في الترجمة العربية المشتركة: (السيد محتاج إليه).
وهناك عشرات الآيات التي تم تحريف معناها ليتمكنوا من حذف أن المسيح هو الإله المتجسد.
و بطريقة رخيصة جداً أقحموا عمداً مصطلحات قرآنية بعضها يخالف الكتاب المقدس وإليكم بعض الأمثلة:
7- رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 8: 4
في فاندايك : (وَأَنْ لَيْسَ إِلَهٌ آخَرُ إِلَّا وَاحِدًا.)
في الترجمة العربية المشتركة: استبدلوها بمصطلح إسلامي “وأن لا إله إلا الله الأحد”
8- رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس الإصحاح 10: 23
في فاندايك: «كُلُّ ٱلْأَشْيَاءِ تَحِلُّ لِي»، لَكِنْ لَيْسَ كُلُّ ٱلْأَشْيَاءِ تُوَافِقُ. «كُلُّ ٱلْأَشْيَاءِ تَحِلُّ لِي»
في الترجمة العربية المشتركة: “كل الأشياء حلال” هنا أيضاً تعمدوا إدخال مصطلح إسلامي.
9- أعمال الرسل 10: 36
فاندايك: هَذَا هُوَ رَبُّ ٱلْكُلِّ.
في الترجمة العربية المشتركة: “الذي هو رب العالمين”
محاولة سخيفة أخرى لإدخال مصطلح إسلامي.
10- أعمال الرسل 2: 23
فاندايك: هَذَا أَخَذْتُمُوهُ مُسَلَّمًا بِمَشُورَةِ ٱللهِ ٱلْمَحْتُومَةِ وَعِلْمِهِ ٱلسَّابِقِ، وَبِأَيْدِي أَثَمَةٍ صَلَبْتُمُوهُ وَقَتَلْتُمُوهُ.
في الترجمة العربية المشتركة: “وحين أسلم إليكم بمشيئة الله المحتومة وعلمه السابق صلبتموه وقتلتموه بأيدي الكافرين”
التكفير ومصطلح كافرين هو مصطلح إسلامي بحت فالمسيح لم يكفّر صالبيه ولم يعلمنا تكفير الناس.
أيضاً نجد حذف ممنهج لخطيئة التجديف كما لو أنهم يريدون للجيل المسيحي الجديد أن يُجدّف، و إليكم بعض الأمثلة:
11- رسالة بطرس الرسول الأولى الإصحاح 4: 14
فاندايك: إِنْ عُيِّرْتُمْ بِٱسْمِ ٱلْمَسِيحِ، فَطُوبَى لَكُمْ، لِأَنَّ رُوحَ ٱلْمَجْدِ وَٱللهِ يَحِلُّ عَلَيْكُمْ. أَمَّا مِنْ جِهَتِهِمْ فَيُجَدَّفُ عَلَيْهِ، وَأَمَّا مِنْ جِهَتِكُمْ فَيُمَجَّدُ.
وفي الترجمة العربية المشتركة قاموا بحذف التمييز بين “من جهتهم ومن جهتكم” واكتفوا ب “لأن روح المجد روح الله يستقر عليكم”، حاذفين فيُجدف عليه.
12- رسالة بولس الرسول الثانية إلى تيموثاوس الإصحاح 3: 2
فاندايك: لِأَنَّ ٱلنَّاسَ يَكُونُونَ مُحِبِّينَ لِأَنْفُسِهِمْ، مُحِبِّينَ لِلْمَالِ، مُتَعَظِّمِينَ، مُسْتَكْبِرِينَ، مُجَدِّفِينَ، غَيْرَ طَائِعِينَ لِوَالِدِيهِمْ، غَيْرَ شَاكِرِينَ، دَنِسِينَ
في الترجمة العربية المشتركة: “يكون الناس فيها أنانيين، جشعين، متعجرفين، متكبرين، شتامين، لا يطيعون والديهم.
فحذفوا مجدّفين واعتمدوا الحشو اللغوي (أي اضافة كلام غير هام) بإضافة كلمة متكبرين علماً أن متعجرفين الموجودة في الآية تحمل نفس معنى متكبرين ولكن ليتمكنوا من حذف مجدّفين.

لهذه الأسباب وفروقات أخرى كثيرة لا يسع مقال واحد لذكرها، أعلنت حملة قبل 4 سنوات أي في عام 2017 طالبت فيها المسيحيين بحرق الترجمة العربية المشتركة ورميها خارج بيوتهم لما حوته من تشويه متعمد للكتاب المقدس بما يناسب دين الوحدة الجديد الذي وقّع على وثيقته جميع أديان العالم دون استثناء ويقومون بتمهيد إعلانه تدريجياً للشعوب.

27 / حزيران / 2018

النسخة العربية المشتركة مزورة | مع ماغي خزام